يلقى رئيس الجمهورية الدكتور محمد مرسى بعد قليل كلمته خلال مؤتمر القمة الإسلامية الاستثنائية بمكة المكرمة، وستتناول الحديث عن مسلمى بورما والأوضاع هناك.

وستتطرق كلمة الرئيس مرسى إلى مستجدات القضية السورية وموقف الدول الإسلامية مما يحدث فى الأراضى السورية، والتى تعتبر أهم الموضوعات المطروحة على أجندة المؤتمر الإسلامى، والتى تم عقد المؤتمر بشكل استثنائى من أجلها بعد تفاقم الأوضاع السياسية وزيادة أعداد الضحايا المسلمين هناك.

وقد وصل الرئيس محمد مرسى إلى قصر الصفا بمكة المكرمة لحضور فعاليات القمة الإسلامية الاستثنائية والتى ستبدأ بتحرك الوفود المشاركة فى المؤتمر إلى القصر، وتحرك قادة ورؤساء الدول من مقار إقامتهم، حيث يكون فى استقبالهم الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود.

بعد ذلك تبدأ الجلسة الافتتاحية للوفود الرسمية والتى تضم وزراء الخارجية ورؤساء الحكومات أو رؤساء الوزارات، ثم جلسة مغلقة تضم رؤساء الوفود المشاركة والتى تضم جميع رؤساء الدول المشاركة بالمؤتمر فقط، ثم يجمعه على هامش المؤتمر لقاء ثنائى مع الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود على هامش المؤتمر.
المصدر/اليوم السابع
www.kilma.net