صرح مسئولو خفر السواحل اليوم الخميس، بأنه لم يعد هناك مزيد من الجثث داخل زورق المهاجرين الذى غرق قبالة جزيرة لامبيدوزا بجنوب إيطاليا الأسبوع الماضى، وأضاف المسئولون أن الغواصين سيواصلون بحثهم فى المنطقة المحيطة بالحطام.

وكان زورق مهاجرين على متنه نحو 500 شخص قد غرق قبالة الجزيرة الواقعة جنوبى إيطاليا فى الثالث من أكتوبر الجارى. ويوم أمس الأربعاء انتشل غواصون سبع جثث أخرى، وهو ما يرفع عدد الوفيات الأولى إلى 309 فى الحادثة التى تعد الأسوأ فى التاريخ الأوروبى الحديث.
المصدر/اليوم السابع
www.kilma.net