شهد الفريق صدقى صبحى، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، مراسم الاحتفال بتخريج الدفعة 143 من كلية الضباط الاحتياط.

وألقى الفريق صدقى كلمة نقل فيها تهنئة الفريق أول عبدالفتاح السيسى، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى لخريجى الدفعة 143 ضباط احتياط، وأسرهم، بعد انضمامهم إلى صفوف القوات المسلحة، وحمل أمانة الدفاع عن الوطن وحماية شعبه العظيم.

وأكد صدقى أن خريجى كلية الضباط الاحتياط والكليات والمعاهد العسكرية يشكلون ركيزة أساسية فى إمداد القوات المسلحة، بكافة أفرعها وهيئاتها بدماء جديدة من الضباط المقاتلين المؤهلين فى كافة التخصصات، لدعم قدرتها وكفاءتها، ودورها فى خدمة الوطن وشعبه العظيم، وأشار إلى أن التاريخ العسكرى يذكر بكل الفخر والاعتزاز الدور الوطنى للضباط الاحتياط، ومشاركتهم بكل الشجاعة والتضحية فى تحقيق نصر أكتوبر المجيد، ووقوفهم على قدم المساواة مع الضباط العاملين فى تحمل المسئولية، وتنفيذ المهام المكلفين بها لدعم ركائز الكفاءة القتالية والاستعداد القتالى، مؤكداً لهم أن قوة الوطن من قوة قواته المسلحة.

وبدأت مراسم الاحتفال بعرض رياضى نفذت خلاله مجموعات من طلبة الكلية عددا من التمارين والمهارات الرياضية التى تنفذ بشكل يومى، عكست المهارة الفائقة والتوافق العضلى والعصبى لطلبة الكلية.

واختتمت العروض بالعرض العسكرى الذى شاركت فيه مجموعات من طلبة الكلية يتقدمهم حملة الأعلام، وعقب إعلان نتيجة التخرج، والتى بلغت نسبتها 100%، قام نائب مدير إدارة شئون ضباط القوات المسلحة بإعلان قرار التعيين ومنح الأنواط لأوائل الخريجين.

وقام الفريق صدقى بتقليد أوائل الخريجين نوط الواجب العسكرى من الطبقة الثانية تقديراً لأدائهم المتميز خلال فترة الدراسة فى الكلية، وردد الخريجون يمين الولاء.

من جانبه ألقى اللواء أركان حرب عبدالمنعم عبدالحميد إمام، مدير كلية الضباط الاحتياط، كلمة أشار فيها إلى الدعم الدائم والمستمر من القيادة العامة للقوات المسلحة، لتطوير الكلية فى شتى المجالات، والذى كان له الأثر الفعال فى وصول الكلية للمستوى الراقى والمتميز، ما مكنها من أداء رسالتها التعليمية فى إعداد وتأهيل الضباط الاحتياط انضباطيا وعسكريا وعلميا وبدنيا.

وفى إطار متابعة التطور الذى تشهده العملية التعليمية داخل كلية الضباط الاحتياط، تفقد الفريق صدقى معرضاً للأنشطة التدريبية والبحثية لطلبة الكلية، بحضور عدد من قادة القوات المسلحة وقدامى مدير كلية الضباط الاحتياط، وعدد من طلبة الجامعات وأسر الخريجين.
المصدر/اليوم السابع
www.kilma.net